الخميس، 21 يونيو، 2012

الأولي ..مدخل واجب : " ميمو " كنز لا يفني ..


ميمو ..هو احد الشخصيات التي تعرفت عليها قريبا ..

ميمو أحد المشاهير الذين يملاون السمع والبصر .. يتلونون حين يكون التلون واجبا ..ينبطحون حين يكون الانبطاح جيدا لهم في بعض الأوقات .. ميمو في السماء ..أما انا العبد الضعيف الفقير الي الله ..في الارض بالطبع .

لست مشهورا ..لكنه مشهور ..لست قويا ..بل بجبروته قويا .قد يكون ميمو هو أحد الذين يطلق عليهم أحد اركان الدولة العميقة .

أها ..أنتم لا تعرفون بالطبع ماهي الدولة العميقة ؟ حسنا سأعطيكم تفصيليا ماهي الدولة العميقة ..وما هو ميمو الذى سيصبح نجما من نجومها الكبار ..أبنا من أبناءها الأبرار ..منفذا لتعليمات ما هو أكبر منه ..

دخلت الي عالم ميمو قريبا ..تعلمت الكثير ..كنت اعلم ان عالمه غامض ..لكنني أحببت الغموض ..وأكتشفت يوما بعد يوما أن هذا العالم سيفيدني يوما ما ..وتعاملت مع الغموض كأنني متمرس فيه منذ سنوات ..بالطبع ميمو لا يعرفني لكني أعرفه جيدا ..وتحدثت معه بوقاحة مستترة أحيانا ..وبتأدب مصطنع أحيانا اخرى .

ميمو يأثر لب الناس في ..يتزلفون اليه ،يقتربون منه، ينهلون من عظمته الخائبة ، يتعلمون منه ، عندما يدخل الي المكان يقف الجميع علي رجل واحدة يقفون في تأدب شديد ، يستمعون اليه .

شخصيات كثيرة قد تكون ميمو في المستقبل ، الا انني قررت ان اتعامل معه بتعلم وعمق شديدين ، أشعر أنني في خطر ، لكني مع ذلك أتعلم كل يوما جديدا .

شخصيتي تتعامل معه علي انه مستهدف اتعلم منه وفقط ..

يوما ما قلت لمن أحبها "أنني مثل السفنجة " ..أستهجنت اللفظ ..وقالت لي لا تقول مثل هذا بعد ذلك ..لأنني مصّر علي قول ذلك ..اتخذ من المعلومات الغث منها والثمين ، أدخلها في ذاكرتي ثم أنقحها ، اتعامل مع الجيد والخبيث في نفس الوقت .

ميمو احد المعلومات الهامة الذى اتعامل معها قد يكون يوميا .. ذاكرتي مليئة بالحكايات المسلية ، والقميئة ، والمقززة ، والهامة في وقت ما .


ميمو ... أنت كنز لا يفني ياعزيزى ..وسأحاول أن أفتحك .

ميمو ... أنت كنز لا يفني ياعزيزى ..وسأحاول أن أفتحك .

ميمو ... أنت كنز لا يفني ياعزيزى ..وسأحاول أن أفتحك .