السبت، 18 يونيو، 2011

خيبتنا بالسوشي !!


انه الشرق ،اقصي الشرق حيث تشرق الشمس ..حيث تبدأ دورة الزمان كل يوم بطلوع الشمس ،انه الشرق المنبع الذاتي للحياة والحضارة علي وجه الكوكب ، انه الشرق الملىء بالدفىء والقوة والارادة ، هل لاننا نمتلك الموقع الوسيط في هذا الكوكب اسقطنا الزمن من حساباته ام اننا الذين اسقطنا انفسنا في بئر سحيق من الجهل والفوضى بأيدينا ؟؟ اظن انها الاجابة الثانية وبجدارة !!


بلاد الشمس المشرقة ،حيث اقصي الشرق ،اليابان ذلك البلد البعيد الملىء بالحكمة والتفوق والارادة عندما تسمع كلمة اليابان ينطلق الي ذهنك سيل من الكلمات المرادفة من الممكن ان ارصد بعض الكلمات التي تواردت علي ذهنك الان (جهاز تلفاز بامكانات عالية ، تفوق ،ارادة ،حضارة ، هورشيما ،نجازاكي ، القنبلة النووية ،انهيار اليابان في الحرب العالمية الثانية، وجبة السوشي اليابانية الشهيرة ) سيل متدفق من الكلمات والجمل ولكن اذن لي ياعزيزى ان اضيف الي مسامعك كلمة لم تورد علي ذهنك البتة " الامبراطور ميجي " ذلك الامبراطور الذى يمتلك العقول والقلوب عند اليابانيين ،هو الذى حقق لهم النهضة التي بدأت في اليابان في اواخر القرن 19 وبداية ال20 لتنطلق بعدها اليابان الي المجد والقوة والتأثير والنفوذ ....
..........................
مقادير عمل السوشى :
- ارز ابيض مطبوخ
- اوراق سي وييد أو بالأحرى طحالب بحريه المجففه [ يوجد بالسوبر ماركت ]
- كراب [سرطان البحر] أو سلمون تونه او اي لحم بحري [بشرط انه مطبوخ أو على البخار] شرائح طويلة و متوسطة
- خيار مقطع لشرائح طويلة متوسطة [او اي نوع من الخضروات المحببه ولكن بشرائح طويلة ومتوسطة]
- صلصة الصويا او التاباسكو [او الوسابي عجين اخضر حق الي يحبونه]
- قطعة اللف من البامبو اذا وجد للف السوشي لو اي لفاف متواجد عندكم [ يوجد بالسوبر ماركت]
- مخللات مع الطبق على حسب الرغبة وأهمها الفلفل والزنجبيل..
...............................................

الان تخرج اليابان من العزلة التاريخية التي وضعت نفسها فيها وتنهار هذه العزلة بانهيار نظام الشوجونية التي كانت تحكم اليابان ليحكمها امباطور مستنير وهو الامبراطور ميجي الذى اخذ بزمام المبادرة ليقود اليابان الي المجد والقوة وقد كان ذلك بخطة طموحة للغاية ..لست في حل ان اسرد كل الانجازات ولكن لابد لنا ان نلتفت الي شىء هام للغاية وسأذهب بكم سريعا الي مشهد من مشاهد الحرب العالمية الثانية التي اشتركت فيها اليابان كقوة عظمي ..

" جنود اليابان الاشداء الذين يحاربون من اجل مجد اليابان ومن اجل اعلاء كلمتها فوق الجميع ،لا يكره الجنود الا شيئين هما هؤلاء الجنود الاعداء الذين يفصل بينهم وبين اليابان المحيط الهادى (الامريكيين) والهزيمة ولقد كان الولايات والهزيمة مترادفتان في الحرب بالنسبة لجنود اليابان اما ما يسعد جنود اليابان هو محبة الامبراطور وطاعته والانتحار من اجله اذا لزم الامر ...اذن نجد ان لطائرات الزيرو دورا هاهنا وسيكون دورا فعالا للغاية ..

طائرات الزيرو المقاتلة التي تميزت بسرعتها وخفتها في الجو تلك الطائرات التي نفذت عمليات اذلت الولايات وجعلت سمعتها الحربية في الوحل ، هي نفس الطائرات التي كانت في اخريات الحرب لها هدف اخر وهي الهجوم الانتحارى علي المواقع الامريكية ، الياباني لا يحتمل الهزيمة ساعتها فكر الطيارون اليابانيون في الانتحار ،يطيرون الي المواقع الامريكية وساعتها تجد الطائرة تسقط مسببة خسائر فادحة ..

مشهد اخر .. الجنود الامريكيون يظفرون بصيد ثمين انهم امسكوا بجندى ياباني في الاسر ولكن فرحتهم لم تتم لان الياباني ينتحر ويقتل نفسه بقنبلة وغالبا يذهب اسروه ضحية له ايضا ...انها الهزيمة او المجد او الطاعة فلنترك المجد الي طالبيه ونترك الهزيمة مع متجرعوها ونأتي الي الطاعة ..""

...............

الامبراطور يعني الكثير للياباني فله حق الطاعة الي درجة العبادة ..كان الياباني ينظر الي الامبراطور انه الاله الذي يجب ان يطيعوه الجميع علي ارض اليابان وكان هذا الامر واضح جدا في نفوس اليابانين الذين عاشوا ايام الامبراطورية قبل الهزيمة في الحرب العالمية الثانية التي اتت بالغزو الامريكي الذى بدل طاعة الامبراطور بالحضارة الحديثة التي غزت كل شىء ...

بتلك الطاعة استطاع الامبراطور ميجي المستنير ان يسيطر علي نفوس اليابانين الذين اطاعوه من ذاتهم واطاعوه لانه اقنعهم بالتطور بعد العزلة واستطاع اليابانيون في سنوات قليلة ينافسون المانيا والولايات المتحدة في اوائل القرن العشرين وبذلك بدأت الانطلاقة نحو القوة وذروتها في عام 1941 عندما بدأت اول طلقات الحرب نحو الاعداء وتوسعت الامبراطورية اليابانية نحو شرق اسيا وجنوب شرقهاواذلت بريطانيا وهولندا في هذه المناطق ..

ميجي وطاعة الامبراطورية ونفوس اليابانيين المطيعة التي تخاف الامبراطور كانت الاسباب للتطور ..
...................
طريقة عمل السوشى فى المنزل:
- وضع اوراق السي وييد 4 اوراق على حسب الاختيار بالسماكه المطلوبه على قطعة اللف وتوضع عليها قطرات قليله من الماء ليسهل لفها
- ترتيب الأرز المطبوخ على اوراق السي وييد على شكل متساوي على حسب السماكة
- يوضع الكراب او السالمون و قطع الخيار وصفها على شكل طولي متساوي
- نقوم بلف اوراق السي وييد بلطف وعلى طول حتي بصير على شكل رول
- نبلل السكين بالماء ونبعد اللفاف عن السوشي رول ونبدأ بتقطيعها بلطف على شكل دوائر
- تقدم قطع السوشي رول على طبق التقديم مع الصلصات المرغوبه بها [ الصويا أو التباسكو] والمخللات
- لا تنسون العيدان الخشبية [الشوبستك] لأكل السوشي..

........................
فلنترك المجد الي طالبيه ونترك الهزيمة مع متجرعوها ونأتي الي الطاعة .
.............
انها الطاعة وحسب بدون تقييم فكرى او موضوعي للامور ..انه الغاء العقل لا اقول ذلك علي اليابانين الذين انطلقوا نحو المجد ليطلبوه وتخلصوا من تجرع الهزيمة ولكن اقوله علي اناس حفظوا بدون فهم واطاعوا الله بدون فقه للاولويات ..واذا نظرت الي امبراطور اليابان وجدته ملتحيا ولكنه لم يطلب الامبراطور من الشعب الياباني ان يلتحوا مثله ولكنه طلب منهم العمل ..العمل وفقط ..

ياسادة ان الله لن ينصرنا بلحانا بقدر ما ينصرنا بايدينا التي يحبها الله ورسوله ان تعمل ...